عملية عسكرية لإعادة الجنود المختطفين

أكد مصدر رئاسي مطلع أن الرئيس "محمد مرسي" سيكلف وزيري الدفاع والداخلية خلال اجتماعه بهما القيام بعملية عسكرية بعد وصول معلومات عن نجاح أجهزة الأمن في تحديد موقع الجنود المصريين وهوية المختطفين.
وأشار المصدر لـ"بوابة الوفد" إلى أن الرئيس يتابع قضية اختطاف الجنود المصريين عن كثب لإعادتهم في أسرع وقت ممكن، وسيوجه وزيري الدفاع الداخلية بالتنسيق سريعا للتعامل مع الأمر وعودة الجنود المختطفين ومحاسبة المتورطين في عملية الاختطاف.
ولفت المصدر إلي أنه من المحتمل أن يسفر اللقاء المحتمل عن إعادة استكمال العملية نسر والتي بدأت عقب قتل 16 جنديًا في رمضان الماضي لتطهير شبه جزيرة سيناء من الجماعات الإرهابية والتكفيريين.
كان الرئيس محمد مرسي قد استدعي صباح اليوم اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية، والفريق أول عبدالفتاح السيسي وزير الدفاع لبحث تفاصيل وتداعيات اختطاف سبعة جنود من الجيش والشرطة في سيناء.
الجدير بالذكر أن مسلحين قاموا فجر اليوم بخطف سبعة جنود واقتادوهم إلى منطقة صحراوية معزولة.
ويطالب الخاطفون بإطلاق سراح كافة أعضاء الجماعات الجهادية الذين ألقي القبض عليهم في إطار الحملات الأمنية الأخيرة.
 


موضوعات متعلقة

الأكثر مشاهدة فى هذا القسم

الكلمات المفتاحية

عملية عسكرية لإعادة الجنود المختطفين - اخبار النهاردة - اخبار اليوم - اخبار مصر



تعليقات الزوار ()