أخبار الفنانين: حلمي بكر: المقاييس العلمية تقول إن نجاح تامر حسني لن يستمر

يرى الملحّن الكبير حلمي بكر أن نجاح تامر حسني لن يستمرّ طبقا للمقاييس العلمية؛ خصوصا مع اختياراته، وأنه من الأفضل أن يُفكّر فيما سيُقدّمه للناس بشكل جيّد.
وقال حلمي بكر، في سياق حوار مطول مع مجلة "لها" في عددها الصادر هذا الأسبوع: "تامر حسني صوت جيّد جدا، والله منحه موهبة كبيرة توصله إلى النجاح، لكن المقاييس العلمية تشكك في أن يستمرّ في هذا النجاح، وهناك دلائل كثيرة من بينها أغنيات مثل "خليها تاكلك" وغيرها".
وأضاف: "من الأفضل أن يُفكّر تامر في الذي سيُقدّمه للناس، وليس في الشكل الذي يصنعه ليظهر به؛ خصوصا في الاستعانة بنجوم عالميين؛ فهذه الاستعانة هي اهتمام بالشكل وليس بالإبداع الموسيقي".
وشدّد حلمي بكر على أنه لا يوجد أي مطرب مصري استطاع الوصول للعالمية، ولكنهم يصنعون ما يُسمّى بـ"المحلية العالمية"، مشدّدا على أن عمرو دياب هو المطرب الأقرب للوصول للعالمية في مصر من تامر حسني؛ حيث إن أغنية "حبيبي يا نور العين" استطاعت أن تنجح في الخارج وتمت ترجمتها.
وتطرّق بكر للحديث عن بعض النجوم مثل شيرين عبد الوهاب، مؤكّدا أنه يخشى عليها وعلى المكانة التي صنعتها لنفسها في البداية، ويخشى عليها من نفسها ومن تصرّفاتها ولقاءاتها مع الإعلام.
وأكّد بكر أن الضوء على شيرين من الممكن أن يحرقها؛ إذ إنها ابتعدت عن الألحان التي تصنع بصمة، وهذه البصمة دائما تكون في شخصية الملحّن، وأصبحت تستعين بملحنين جدد حتى لا يحصلوا على مبالغ مادية ضخمة، وفي الوقت ذاته تلعب دور المكتشف، وتكون هي مَن صنعت نجومية هؤلاء الشباب معتمدة في النجاح على اسمها.
بينما أوضح بكر أن أنغام أدخلت مشكلاتها الشخصية في عملها، وهذا أثّر على تركيزها وعلى نجاحها.
وأشار بكر إلى أنه لم يصدر أي ألبوم مؤخرا يحدث انقلابا فنيا في سوق الكاسيت في مصر؛ خصوصا أن أغلب النجوم انقلبوا على بعضهم ودخلوا في حرب تكسير العظام.
وتطرّق بكر للحديث عن تجربته في برنامج "صوت الحياة" بمشاركة هاني شاكر وسميرة سعيد؛ موضّحا: "طلبت الجهة المنتجة لبرنامج "صوت الحياة" أن أشارك في تحكيم البرنامج؛ لأنهم يريدون تقويما حقيقيا للأصوات، وأعتقد بأنني مؤهل لهذا التقييم".
وبسؤاله عن مشاركة هاني شاكر وسميرة سعيد له وهو الذي انتقد مشاركة المطربين في تقييم المواهب الغنائية من قبل؛ أجاب: "هاني شاكر حالة أخرى تماما؛ فهو مطرب دارس وخريج أكاديمية فنية، أي إنه مُلمّ بالنواحي العلمية أيضا إلى جانب تاريخه الكبير في عالم الغناء، كما أن لديه خبرة لا يمكن تجاهلها، واستطاع أن يبلغ من النجومية ما يجعله قادرا على إبداء رأيه في الأصوات".
وأتبع: "سميرة سعيد أيضا لديها رصيد كبير من النجاح الذي لا يمكن أن يختلف عليه أحد، إلى جانب أنها بلغت من العمر الفني ما يُعطيها الحق في التقويم وتقديم النصيحة والتذوق".
وشدّد بكر على أن أسلوبه اللاذع في النقد جعله يخسر العديد من النجوم إلا أنه يكسب نفسه، وهذه هي الثروة الأعظم في العالم كله.
وأردف: "أنا لا أخشى رأي الفنان في أسلوبي ونقدي، لكن عندما يتعامل معي في عمل يكون في قمة الرضا ويعلم جيّدا أنه كسبان".
نقلا عن بص وطل


موضوعات متعلقة

الأكثر مشاهدة فى هذا القسم

الكلمات المفتاحية

أخبار الفنانين حلمي بكر المقاييس العلمية تقول إن نجاح تامر حسني لن يستمر - اخبار الفن - تامر حسنى - حلمى بكر اخبار الفن

تعليقات الزوار ()

ناقشني