اراب ايدول: فوز محمد عساف وحبيب فرح غاضب وسرّ بكاء نانسي الغريب







قبل إعلان النتيجة النهائية لفوز المشترك الفلسطيني محمد عساف بلقب "أراب آيدول" لعام 2013، تسرّبت المعلومات من داخل كواليس محطة الـmbc إلى الحاضرين في الستوديو بأن النتيجة محسومة لعساف نظراً لكثافة التصويت الذي تلقاه في اللحظات الأخيرة.

فوز عساف أجمع عليه الحاضرون في الستوديو وجميع روّاد مواقع التواصل الإجتماعي، وتمكّن عساف من أن يخطف الأضواء ويرفع علم بلاده فلسطين على المسرح أمام الملايين في العالم العربي. ودحضت محطة الـmbc كل الأقاويل والشائعات التي كانت ترجّح عدم فوز عساف لأسباب سياسية، معتمدة على التصويت لحسم النتيجة، فعساف منذ البداية كان المرشح الأقوى للفوز نظراً للجماهيرية والشعبية التي كان يمتلكها.

كما أُعلن عن فوز محمد عساف بسيارة "شيفروليه كمارو" الرياضية كجائزة كبرى، بالإضافة إلى عقدٍ مع شركة "بلاتينيوم ريكوردز" للإنتاج والتوزيع الموسيقي وإدارة الأعمال.

السفير محمد عساف

وتجدر الإشارة إلى أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس منح عساف استثنائياً منصب "سفير الثقافة والفنون" بمزايا دبلوماسية، كما منحت "وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى – الأونروا" محمد عساف لقب "سفير النوايا الحسنة" تقديراً لفنّه ونجوميته الصاعدة ودوره المرتقب في المساهمة بالتخفيف من المعاناة التي يعيشها الفلسطينيون في الوطن والمهجر، داخل المخيمات وخارجها.

هي فرحة كبيرة عاشتها فلسطين بالأمس وجمهور "العسافيين" في غزة ورام الله وبيت لحم. ونسيت هذه المدن أوجاعها وسيطرت الفرحة على الشعب الفلسطيني بأكمله، وشغل عساف بفوزه، موقعي "تويتر" و"فيس بوك". وانهالت التهنئات للشعب الفلسطيني وغزة المحاصرة التي تستطيع أن تلد أصواتاً ومواهب كعساف. وبإجماع كبير من الجمهور استحق عساف هذا الفوز الساحق على منافسيه فرح يوسف من سوريا وأحمد جمال من مصر.

عاصي يسلّم الدرع لعساف

وبالعودة إلى سياق الحلقة، أحيا عاصي الحلاني الحلقة الختامية من "أراب آيدول" وسلّم بنفسه الدرع لعساف، واستطاع عاصي أن يلهب المسرح بغنائه، فالحضور لم يجلس وظلّ يصفق لعاصي في إطلالاته الثلاث. وركّز عاصي على تقديم الفلكلور اللبناني بحلول فرقة الدبكة معه على المسرح. وهو ما اعتدنا عليه من عاصي في جميع حفلاته. ووصف الحاضرون حلقة عاصي بأنها قوية جداً مؤكدين أن عاصي أشعل الجمهور والمسرح بخفة دمه وتفاعله بنظراته مع كل شخص في الستوديو. وحظي بترحيب كبير من لجنة التحكيم لاسيما من الفنانة أحلام الذي اعتبرته مدرسة فنية على المشتركين أن يقتدوا به.

بكاء نانسي بشدة

بعد انتهاء وصلة المشترك المصري أحمد جمال وخلال الفاصل الإعلاني لوحظ بكاء نانسي عجرم الشديد، فدمعوها لم تتوقف. ورجّحت الأكثرية أن سبب بكائها هو غناء أحمد الذي يؤثر بها بشكل كبير في كل مرة يقدم فيها أغنية تحمل الكثير من العواطف الجياشة والإحساس العالي. وذهب البعض يعلق على هدية العود التي تلقاها أحمد في الحلقة النهائية، بأنها الهدية الوحيدة التي حصدها طيلة فترة تواجده في البرنامج، فيما حصلت فرح يوسف على "ريلوكينغ"، وارتدت من تصميم المصمم اللبناني زهير مراد.

انزعاج حبيب فرح

وعلمت "سيدتي نت" أن "حبيب فرح الذي يدعى بولاند الجراح وهو ممثل سوري وعمل من قبل في مجال عرض الأزياء، كان موجوداً مع الجمهور، ظهر غضبه الواضح بعد إعلان النتيجة النهائية. وترجّل من مكانه وشخص نظراته على فرح التي اختفت للوهلة الأولى بعد إعلان فوز عساف، ما جعل الحاضرين يتساءلون عن سر إختفائها المفاجىء وعدم صعودها إلى المسرح لتهنئة عساف ولكنها عادت وظهرت من جديد على المسرح وقدمت التهنئة لعساف.

في المؤتمر الصحفي

بعد اختتام الحلقة النهائية، عقدت مجموعة الـ mbc مؤتمراً صحفياً ضمّ إلى حامل اللقب محمد عساف، كل من أعضاء لجنة التحكيم النجوم: راغب علامة ونانسي عجرم وأحلام وحسن الشافعي، ومـازن حـايك المتحدّث الرسمي بإسم مجموعة الـ mbc ومدير عام العلاقات العامة والشؤون التجارية.

في مُستهلّ المؤتمر، تسلّم عساف مفتاح سيارة الـ"شيفروليه كمارو" الرياضية من بدر الحسامي المدير الإقليمي في "شيفروليه"، أمام أعين الصحفيين وعدسات المصوّرين.

من جانبه، أعرب محمد عساف عن عميق سعادته بهذا الفوز الذي أهداه إلى وطنه فلسطين، وإلى الشعب الفلسطيني، وإلى جمهوره الكبير، وإلى كل من آمن بقدراته ودعمه وصوّت له في العالم العربي وخارجه. كما وعد عساف جمهوره بمتابعة مشواره الغنائي، وصولاً إلى الاحتراف والنجومية، مؤكّداً عزمه السير على الخطوات التي رسمها له برنامج Arab Idol، مُستفيداً من نصائح لجنة التحكيم والقيّمين على البرنامج طوال فترة التدريب والمنافسة، وصولاً إلى الفوز.

بدوره، شدّد مـازن حـايك، المتحدّث الرسمي بإسم مجموعة الـ mbc، في معرض ردّه على أسئلة الصحفيين، على تمسّك المجموعة بمعايير المصداقية، في كل الأوقات، عبر اعتماد آلية التصويت المباشر من قبل الجمهور في مثل هذا النوع من المسابقات التلفزيونية، وذلك بهدف إتاحة الفرص المتساوية لجميع المشتركين بالفوز، واختيار الفائز الحاصل من بينهم على أكبر عدد من الأصوات. كما شدّد على تمسك المحطة بأعضاء لجنة التحكيم الأربعة. فهم نجوم والمحطة تكبر بهم ولا يمكنها الاستغناء عن واحد منهم. وهم شكلوا جزءًا مهماً من نجاح البرنامج.

رسالة من أحلام

أثنت أحلام على أداء محمد عساف وزملائه، وهنأته على الفوز، مضيفةً أن لـ لبنان في قلبها مكانة خاصة وتعتبره مثل بلدها الإمارات خصوصاً وأن للبلد فضلاً عليها في بداية مسيرتها المهنية لا يمكن أن تنساه، فهي عشقت وتزوجت وحملت بابنها في هذا البلد، ويبدو أن هناك رسالة ما أرادت حلام توجيهها إلى فنانين رفضوا المجيء لإحياء حلقة "أراب آيدول" تحسبا وخوفاً من الأوضاع الأمنية.

أما نانسي عجرم فأعربت عن سعادتها للمساهمة في تحويل مسيرة "هاوٍ" إلى "نجم"، معتبرةً أن لقب الفائز، وعلى الرغم من أهميته المعنوية والرمزية، يُعدّ نوعاً من أنواع "التحصيل الحاصل"، خصوصاً بعدما تمكّن المشتركون الثلاثة، وقبلهم زياد خوري وبرواس حسين وسلمى رشيد وغيرهم، من الوصول إلى قلوب الملايين ومسامعهم على امتداد الوطن العربي والعالم.

وختم حسن الشافعي بالإشارة إلى ضرورة استفادة جميع المتنافسين الذين شاركوا في البرنامج من الآراء الفنية الناقدة للجنة التحكيم والقيّمين على البرنامج، مؤكّداً على أن تلك الآراء الموضوعية، ورغم قسوتها في بعض الأحيان، كانت في مصلحة المشتركين، إذ مكّنتهم من معرفة نقاط ضعفهم، وبالتالي العمل على تحويلها إلى نقاط قوة، متمنياً مستقبلاً فنياً زاهراً للجميع.

راغب لأحلام: أنا أحبك كثيراً

وردّاً على سؤال، هل أن الخلاف بين راغب علامة وأحلام كان مفتعلاً واستغلته المحطة طيلة البرنامج؟ قال راغب: "نرفض أنا وأحلام تلقّي أي أوامر من أحد ولا يعقل أن تطلب منا إدارة المحطة افتعال مشكلة، ولكن أنا وأحلام كنا فعلاً على خلاف منذ فترة. وفي بعض الأيام نكون كالعسل وأحياناً أخرى يوصلنا "الفانز" إلى طريق مسدود. وتوجّه لأحلام بالقول: "أنا بحبك كثير".

فراغ مسرح "أراب آيدول"

هكذا انتهى مشوار أربعة شهور، في لحظة فرغ مسرح "أراب آيدول" من الجمهور وتوقفت الكاميرات عن العمل، وسيبدأ التحضير لموسم ثالث علّه يكون جميلاً ويحمل أصواتاً قوية كهذا العام، لأن البرنامج أثبت أنه البرنامج الأقوى بين كل برامج الهواة وحصد أكبر عدد من المتابعين.

كواليس:

-تعثر أنابيلا هلال أكثر من مرة بثوبها الذي بدت غير مرتاحة فيه وتساءل الحاضرون لماذا ارتدته؟

-أحلام تصعد إلى المسرح وتتصور إلى جانب فرح قبل أن تؤدي الأخيرة أغنية "افرح يا قلبي".

-بدا مزاج أحلام سيئاً قبل انتهاء الحلقة. وصعدت هي وزوجها إلى المسرح ودار حديث بينهما لم تعرف تفاصيله.

-كثرة الدعايات التي قام بها نجوم لجنة التحكيم ومقدمي البرنامج أثارت سخرية الحاضرين.








موضوعات متعلقة

الأكثر مشاهدة فى هذا القسم

الكلمات المفتاحية

اراب ايدول فوز محمد عساف وحبيب فرح غاضب وسرّ بكاء نانسي الغريب - اخبار الفن - اراب ايدول - محمد عساف - احمد جمال - نانسى عجرم - فرح يوسف



تعليقات الزوار ()